ما هي الإدارة الصحية

منظمة الصحة العالمية

أنظمة التشخيص و العلاج

أنظمة الرعاية الطبية

كيف تصل إلى الشعور بالاسترخاء؟

 التخيل الموجه. يمكن للتخيل الموجه- أو التمثيل الذي يستحضر مشاهد مهدئة - أن يكون وسيلة قوية للوصول إلى الاستجابة بالاسترخاء، وينبغي أن تعزز الصورة التي تختارها-سواء أكانت صورة أماكن أم تجارب حياتية- الشعور بالسكينة. وهناك مشاهد مثل الشواطئ الرملية الساحرة، والمجاري المائية الدافقة، وحقول الورود، يمكن أن يثيرها المعلم في فصول التأمل، أو تكون الاستثارة مسجلة على شريط أسطوانة مدمجة، لمساعدتك على استحضار المشهد في ذهنك، ويجب أن تكون تلك الصورة مريحة لك لكي تكون فعالة، ولذا، تأكد من أن البرنامج المسجل الذي ستستخدمه أو الصورة الذهنية التي ستتخيلها ستبعث على السكينة والسرور؛ فقد تكون صورة حقول الزهور مبهجة للبعض، ولكنها لن تكون كذلك بالنسبة لمن يعانى من حمى قش حادة).

 

اِقرأ المزيد...

كيف تتعامل مع الضغوط اليومية بنجاح؟

 الاستراتيجيات الإحدى والأربعون للعناية المثلى

إليك القليل من المقترحات التي يمكن أن تساعد على التعايش مع الضغوط اليومية، جرب بعضها، ثم بعد ذلك حدد أياً من هذه المقترحات يمكن أن يكون أكثر فائدة لك، وسوف نوضح هذه الاستراتيجيات على النحو التالي:

1. ابدأ يومك بتناول الإفطار.

2.  حاول بين الحين والحين كسر روتينك اليومي عن طريق مقابلة صديق أو زميل على الإفطار، خصص وقتًا للاسترخاء والاستمتاع بذلك.

3.  تجنب تناول القهوة طيلة اليوم.

اِقرأ المزيد...

عشر نصائح لتقليل الملح؟

 عشر نصائح لتقليل الملح في الحمية الغذائية التي تتبعها

1. براعم التذوق حساسة للملح، وحساسة أيضًا للحمضيات، وبذلك يمكن خداعها عن طريق بدائل مناسبة للملح، ارفع الملاحة عن المائدة وضع مكانها طبقًا من مثلثات الليمون، اعصرها على طعامك، وأيضًا تجنب استخدام الملح خلال الطهي، واستخدم عصير الليمون الحامض، عصير الليمون، الخل، توابل ميسز داش، ملح لايت( لأنه يحتوى نصف الصوديوم الموجود في الملح العادي) أو بديل الملح (كلوريد الصوديوم) بدلاً منه.

2.  استخدم الخضراوات الطازجة، المجمدة أو المحفوظة" التي لا تحتوى على ملح".

3.  تناول الدواجن والأسماك، أو اللحوم الحمراء الطازجة الخالية من الدهن، عوضًا عن الأنواع المحفوظة أو المجهزة.

4. استخدم الأعشاب، التوابل، وخلطات التوابل الخالية من الملح في الطهي، وعلى المائدة.

اِقرأ المزيد...

كيف تتمتع بضغط دم صحي؟

 نحو ضغط دم صحي

أعجب كثيرا لنمط حياتنا عندما يتعلق الأمر بالنظام الغذائي؛ فمع كل الاهتمام الذي نوليه للموضوع، فقد تعتقد أن غالبيتنا سوف يتحسنون للأفضل، ودائمًا ما يصدر كتاب واحد على الأقل يتناول النظام الغذائي لقائمة النيويورك تايمز لمنتجات وبرامج الحميات الغذائية، والأطعمة المعدلة( المحتوية على كميات قليلة من الكربوهيدرات والدهون)، ومع ذلك، يمارس الأمريكيون أسوأ خمس عادات غذائية على مستوى العالم، وهناك أدلة؟ حيث يعانى ثلث الأمريكيين الآن من زيادة الوزن، أو من السمنة، ويرجع ذلك في معظم الحالات إلى عدم إتباع حمية غذائية سليمة، وإلى عدم ممارسة التدريبات.

 

اِقرأ المزيد...

إنقاص الوزن و خفض ضغط الدم

 إنقاص الوزن يؤدي إلى خفض نسبة ضغط الدم

إذا زاد وزنك عن الوزن المثالي بمقدار 10%، فإنه بإمكانك أن تخفض من ضغط الدم لديك على نحو ملحوظ من خلال إنقاص الوزن. وطبقًا لتقرير "JNCV"، فإنه بمقدورك خفض ضغط الدم الانقباضي لديك بمقدار 1مم/ زئبقي؛ وذلك لكل رطلين تفقدهما من وزنك.

 

ولكن ما هو الوزن المثالي بالنسبة لك؟ إن تحديد هذا الأمر ليس ببساطة قراءة الأرقام على ميزان الحمام الخاص بك؛ فلكى تعرف ما إذا كنت ذا وزن مثالي أم لا، فعليك بحساب مؤشر كتلة الجسم لك ( B.M.I )، ويمثل رقم كتلة الجسم نسبة وزنك إلى طولك؛ فوزن 200 هو رطل وزن مثالي لرياضي طوله 6 أقدام، بينما نفس الوزن يعد مؤشرًا خطيرا لشخص يمارس وظيفة مكتبيه، ويبلغ طوله 5،5 قدم.

ولحساب كتلة الجسم الخاصة بك، انظر إلى جدول 4-3، أولاً: حدد طولك(إلى أقرب بوصة) في أقصى يسار المخطط، ثم اتجه بإصبعك عبر الصف الموجود به طولك؟

اِقرأ المزيد...

أخبارنا على Google Plus