ما هي الإدارة الصحية

منظمة الصحة العالمية

أنظمة التشخيص و العلاج

أنظمة الرعاية الطبية

الأمراض المصاحبة للدم BLOOD BORNE PATHOGENS

الأمراض المصاحبة للدم
BLOOD BORNE PATHOGENS
1- ما هي الأمراض المصاحبة للدم؟
هي الفيروسات (Viruses) والبكتريا (Bacteria) والبارازايت (Parasites) الموجودة في الدم أو أية سوائل أخري في جسم الشخص المصاب والتي قد تسبب العدوى وانتقال هذه الأمراض إلي الأشخاص السليمة.

اِقرأ المزيد...

فهم ارتفاع ضغط الدم

 بما أنك تقرأ كلمات هذا المقال، فهذا يعنى أن هناك علاقة بينك وبين ارتفاع ضغط الدم، فقد يكون زوجك/ زوجتك أو أحد والديك قد أصيب به مؤخًرا، أو ربما تكون قد علمت أنك مهدد بالإصابة بضغط الدم وترغب في معرفة الاختيارات المتاحة أمامك، أو ربما تكون قد أصبت بالفعل بارتفاع ضغط الدم لتوك. وعندما يصاب شخص ما بارتفاع ضغط الدم-كما يحدث غالبًا مع كل الأمريكيين تقريبًا- فقد يجعله ذلك في حالة خوف وإحباط وارتباك. وهذا المقال يدور حول كيفية تبني برنامج لتغيير نمط الحياة، يهدف إلى خفض مستوى ضغط الدم في الجسم، ولكى تفعل ذلك، فعليك أن تفهم، فحسب، ما المقصود بضغط الدم؟ ماذا يعنى مصطلح ضغط الدم المرتفع؟ ولماذا هو مدعاة للقلق؟ وهذا المقال يضع اللبنة الأولى لبرنامج نمط الحياة الذي سنتحدث عنه فيما بعد، وسوف نتناول الآن المعلومات الأساسية لضغط الدم، والأنواع المختلفة لارتفاع ضغط الدم.

 

اِقرأ المزيد...

الإصابة بإرتفاع ضغط الدم

 والأن، بعد إصابتك بفرط ضغط الدم

عند التأكد من الإصابة بفرط ضغط الدم، فالخطوة التالية هي تحديد ما إذا قد حدث تلف في أحد الأعضاء( تصلب عصيدي، قصور في القلب، سكتة دماغية، أو قصور في وظائف الكلى)، وتحديد ما إذا كان ارتفاع فرط الدم الذي أصبت به هو طبيعي أم مكتسب.

توقع أن تخضع لتقييم دقيتي يشمل: التاريخ الطبي، الفحص البدني، التحاليل المعملية، وأيضاً غيرها من الاختبارات التشخيصية، مثل أشعة إكس على الصدر، وعندما يطلب منك القائم بالعناية الصحية معرفة تاريخك، فاذكر أي تغييرات حديثة في الوزن، أو النشاط البدني، أو تدخين التبغ، وأيضاً حدد، في قائمة، كل الأدوية التي تناولتها، سواء أكانت بمعرفة الطبيب أم بدون استشارة طبية، وكذلك أدوية الأعشاب، وحتى أي مخدرات محظورة تعاطيتها منذ وقت قريب؛ فبعض المواد الموجودة في هذه المنتجات بإمكانها أن تزيد من ضغط الدم. أو لا تتوافق مع أدوية علاج معدل ضغط الدم.

اِقرأ المزيد...

معلومات هامة حول ضغط الدم

 معلومات أساسية حول ضغط الدم 

خلق الله شرايينك بحيث تؤدي دورها على أكمل وجه تحت أي ظروف. وبداخل جسدك في هذه اللحظة وفي كل لحظة من اليوم يشترك قلبك وشرايينك في نمط معقد من الضغط والمقاومة، وضغط الدم هو مقدار القوة التي يبذلها الدم على السطح الداخلي لشرايينك عندما يُضخ الدم خلال جهازك الدوري. ففي كل مرة تنقبض فيها عضلة القلب، يتم ضغط الدم إلى جدران الشرايين، ويتم قياس ذلك على أنه ضغط الدم الانقباضي (الرقم العلوى)، وعندما يرتخى القلب بين كل نبضة وأخرى، يخف الضغط على جدران الشرايين، ويتم قياس ذلك على أنه ضغط الدم الانبساط( الرقم السفلي).

وضغط دمك ليس له معدل ثابت، ولا يجب أن يخضع لمعدل ثابت؛ فجسدك يتغير باستمرار مع الأنشطة اليومية المفروضة عليه. وقد يحدث تغيير كبير في

اِقرأ المزيد...

متى يكون استخدام الأدوية ضرورياً؟

 إذا تأكدت إصابتك بأي من أنواع فرط ضغط الدم-حتى وإن كان في مرحلة ما قبل ارتفاع ضغط الدم-فقد تتعجب إذا كتب عليك أن تتناول دواء يومياً طيلة حياتك. توصي اللجنة القومية المشتركة ( JNCV ) باللجوء إلى ضرورة إجراء تعديلات في نمط الحياة إذا ما تأكدت من إصابتك بمرحلة ما قبل ارتفاع ضغط الدم، وتوصي، أيضاً، الأشخاص الذين لديهم نسب ضغط دم متوسطة أعلى من 140 م 90مم / زئبقي بأن يبدأوا في استخدام العقاقير العلاجية، والهدف من العلاج هو الوصول بنسبة ضغط الدم لتصبح أقل من 140/ 90مم/ زئبقي، أو أقل من 130/ 80مم/ زئبقي في الأشخاص المصابين بمرض البول السكري أو قصور الكلي. وسوف نتناول العلاجات الدوائية الكثيرة والمتاحة لارتفاع ضغط الدم.

اِقرأ المزيد...

أخبارنا على Google Plus