ما هي الإدارة الصحية

منظمة الصحة العالمية

أنظمة التشخيص و العلاج

أنظمة الرعاية الطبية

ما هي مسببات الضغط؟

 أي حدث من الأحداث التالية، في رأيك يمثل عوامل ضغط عصبي لأغلب الأفراد: فقدان وظيفة، أم الفوز في مقامرة، أم شراء منزل، أم ترقية في العمل، أم الحصول على إجازة، أم تحقيق إنجاز شخصي كبير؟

يشكل تحت المهاد، والغدة النخامية، والغدد الكظرية محور HPA، والذي يلعب دورًا محوريًّا في بدء الاستجابة الانفعالية، ومن خلال إفراز مواد كيميائية معينة مثل الهرمون الموجه لقشرة الغدة الكظرية وهرمون الكوليسترول، فإن محور HPA يثير الجسم للقيام برد فعل يواجه الجسم مسببًا للضغوط، وكما توضح لرسوم، فإن تأثير إفراز الهرمونات ينتشر في الجسم؛ حيث تصبح الحواس أكثر حدة وتتقلص العضلات ويتسارع خفقان القلب ويرتفع ضغط الدم ويتسارع

التنفس، كل هذا يعدك لمواجهة خطر ما أو الفرار منه. 

إذا قررت أنها كلها مسببة للضغوط، فأنت مصيب تمامًا. فما نعرفه الآن هو أن الشعور بالضغط يكون ناتجاً عن التغيير، وقد يكون هذا التغيير قصيراً يتعلق بأمان الجسم، وقد يكون تغييراً أكثر حدة من ذلك الذي يصاحبك عندما تعلق في زحام المرور، فيمكن إذن تعريف الضغوط بأنها رد الفعل البدني، والعقلي، والانفعالي، على المدي القصير والطويل للتغييرات في بيئة الفرد.

 

ومنذ عقود مضت، ابتكر طبيبان نفسيان بجامعة واشنطون مقياسًا ليستخدم لقياس ضغوط الأحداث الكبرى في الحياة، على الرغم من أن كثيراً من العناصر الثلاثة والأربعين التي تضمها القائمة لا تنطبق على كثير منا؛ فإليك العناصر العشرة المتصدرة للقائمة، وينقسم هذا المقياس إلى مائة نقطة:

موت شريك الحياة :10

الطلاق : 73

الزواج، أو تصفية شراكة : 65 

السجن : 63

موت أحد أقرب الأقرباء : 63

المرض : 53

الزواج: 50

الفصل من العمل: 47

تسوية خلاف عائلي: 45

التقاعد: 45

 

 

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أخبارنا على Google Plus