ما هي الإدارة الصحية

منظمة الصحة العالمية

أنظمة التشخيص و العلاج

أنظمة الرعاية الطبية

كيف تحدد كتلة الجسم؟

 جدول4-3: تحديد مؤشر كتلة الجسم

دعنا نفترض أن نسبة كتلة الجسم الخاصة بك تتعدى المعدل الصحي وأنك تود أن تنقص رطلين- اجعلها 5 أرطال- فمن أين تبدأ؟ أولاً، ثمة شيء في غاية الأهمية يحتاج أي شخص يرغب في إنقاص

وزنه إلى فهمه؛ فبالنسبة إلى كل برامج الحميات الغذائية والمنتجات الغذائية الشائعة في الأسواق اليوم، هناك حقيقة فسيولوجية راسخة، وهي: السبيل الوحيد لإنقاص الوزن هو حرق المزيد من السعرات الحرارية، من خلال الربط بين التمثيل الغذائي(السعرات الحرارية التي تم حرقها لكي تجعل جسمك نشيطًا فحسب) وبين النشاط البدني الذي لا تستخلصه من خلال الطعام والشراب. وليس ثمة طريقة آمنة وصحيحة لفقد الوزن خلاف ذلك؛ فهذه الطريقة أكثر بساطة ووضوحًا من أي حميات غذائية أخرى تعتمد على الكربوهيدرات المخفضة، أو الخلو من الكربوهيدرات، أو الحميات الموسمية التي لا يكتب لها الدوام

. فقدان الوزن مثل الحساب؛ ففي كل مرة تأكل فيها، فإنك تقوم بالإيداع في بنك السعرات الحرارية لديك، وإذا لم تقم بالسحب( إما في صورة خفض للسعرات، أو القيام بأي أنشطة، أو تمرينات، أو كلاهما ) ، فستبقى وديعتك كما هي، وسوف تتكون لديك" فائدة " على شكل مساهمة في انخفاض الطاقة، وعلى شكل سيئ للجسم، وضغط دم مرتفع، وغيرها من المشكلات الصحية، فإذا رغبت في فقدان الوزن، فإما أن تزيد من نشاطك، وإما أن تقلل من استهلاكك للسعرات الحرارية، أوكلاهما- ألا ترى أن الأمر يسير!

 

دعونا الآن نعد إلى الأرطال الخمسة التي تريد أن تفقدها؛ تشير الأبحاث إلى أن نسبة رطل أو رطلين هي أقصى نسبة يمكن أن يفقدها شخص ما خلال أسبوع، إلا أن ذلك ليس هو ما نطمح إليه؛ فهذا سيتطلب اقتطاعًا حادًّا للسعرات الحرارية، وإجراء تدريبات رياضية مكثفة وطويلة لتحقيق ذلك، ولذلك دعونا نجعل الأمر أكثر جدوى: فلنقل إنك تستهدف فقدان نصف رطل أسبوعياً لمدة عشرة أسابيع؛ ففي بعض الأسابيع ستفقد أكثر من نصف رطل، وفي أسابيع أخرى ستفقد نسبة أقل من ذلك، ولكن في نهاية الأسابيع العشرة سينخفض وزنك بمقدار خمسة أرطال.

 

إن الرطل الواحد من دهون الجسم يعادل 500،3 سعر حرارى تتناولها لم يستهلكها الجسم. ولفقدان نصف رطل أسبوعيًّا، فستحتاج إلى اقتطاع 750،1سعر حراري من حميتك الغذائية، أو 250سعراً حراريًّا يومًّيا، 

وليس ذلك بالأمر العسير على الإطلاق. فإن كنت أحد الأمريكيين الكثيرين الذين يتناولون يوميًّا زجاجة من الصودا حجمها 20 أوقية، فسيكون التوقف عن تناولها كافيًا بالكاد لبلوغ هدفك، وبناءً على ذلك، فسوف نفترض أن وزنك لن يزيد حاليًّا، فاقتطاع 250 سعراً حراريًّا من حمية غذائية مكونة من 500،3 سعر حرارى يوميًّا سوف يقوم بتأثير طفيف لن يزيد عن تأخير زيادة الوزن فحسب لأنه ينبغي- لكي نقلل من وزننا-أن نقتطع، اقتطاع تلك السعرات الحرارية من مقدار يومي ثابت من السعرات الحرارية يقدر ب 800،1إلى 200،1سعر حراري للسيدة العادية و 000،2 إلى 5000،2 سعر حراري للرجل العادي، وإذا كنت تستهلك، حاليًّا، سعرات حرارية أكثر من ذلك، ستحتاج إلى استقطاع سعرات حرارية أكثر من حميتك الغذائية.

 

وسوف نتحدث عن إضافة أو فائدة التدريبات الرياضية لعملية فقدان الوزن، وهذا يعنى أنك إذا أحرقت سعرات حرارية خلال التدريبات-بالإضافة إلى استقطاع 250سعراً حراريًّا من طعامك اليومي-فسوف تفقد أكثر من نصف رطل في الأسبوع، وبمقدورك أيضًا أن تختار استقطاع 125 سعراً حراريًّا يوميًّا من طعامك، أو أن تحرق 125 سعراً حراريًّا أخري عن طريق التدريبات الرياضية للوصول إلى توازن السعرات المطلوب لفقدان النصف رطل،( ومرة أخرى، فإن الأمر لا يتطلب إلا الموازنة بين السعرات الحرارية التي تتناولها، والسعرات التي تفقدها). ولكن بالنسبة لعملنا الآن، فدعنا نلق نظرة على بعض الطرق الأخرى لاستقطاع 250 سعراً حرارياً فقط من طعامك اليومي:

ليس من الضروري أن تتوقف عن تناول أطعمة بعينها، ولكن باستطاعتك تخفيض الكميات التي تتناولها، وإيجاد بدائل مختلفة خلال اليوم. ( يحتوى جدول 4-4 على بعض الاقتراحات المفيدة ). هب أنك أحد الأمريكيين الكثيرين الذين يتناولون الطعام خمس مرات يوميًّا( ثلاث وجبات رئيسية، ووجبتين خفيفتين) فستحتاج إلى فقدان خمسة سعرات حرارية في كل وجبة تأكلها-لكى تدرك بالكاد أنك تتبع حمية غذائية.

وفي الغالب، ليست العبرة بما تأكله، بل إن كيفية تناولك للطعام هي العامل الأساسي في فقدان الوزن.

 

 

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أخبارنا على Google Plus