ما هي الإدارة الصحية

منظمة الصحة العالمية

أنظمة التشخيص و العلاج

أنظمة الرعاية الطبية

الخطوات السليمة لقياس ضغط الدم

 الطريقة الصحيحة للقياس

أي طرق القياس هي التي تعطى النتائج الصحيحة؟ هذا أمر يصعب الفصل فيه؛ فضغط الدم يتغير باستمرار، فعلاوة على الدورة اليومية. التالية ( غالبًا ما تصل نسبة ضغط الدم إلى أقصاها في الصباح وأدناها في المساء)، فإن نسبة ضغط الدم تستجيب لما تفعله، أو تفكر فيه، أو تشعر به، وبالتالي فإن القراءة التي تحصل عليها في عيادة طبيبك ليست سوي قطعة مبتورة من صورة متكاملة قد تعكس أو لا تعكس-حالتك المعتادة.

من المهم أن تعرف أن قياس نسبة ضغط الدم أثناء وضع الجلوس والذراع منثنيه يتماشى مع المعايير الحالية لقياس ضغط الدم، وهو الوضع الذي يستخدمه

الأطباء لتحديد وقت وكيفية علاج بفرط ضغط الدم. وهذا الوضع لا يحسِّن بالضرورة، ولكنه مفيد من ناحية الاتساق. واتباع نفس الإجراءات كل مرة يؤدى إلى عزل موضع الجسم أو الذراع كعامل محدد في قياس ضغط الدم، وبهذه الطريقة يصير بمقدورك الجزم بما إذا كان ضغط دمك قد تغير بالفعل أم أنه ظل ثابتًا.

 

نحو الخطوات السليمة لقياس ضغط الدم

سواء أكنت تقيس ضغط دمك في المنزل أم كان طبيبك هو الذي يقوم بذلك، فإن اتباع الخطوات التالية سوف يستبعد عوامل التشتت التي قد تؤثر على النتيجة وإذا لم يتبع أخصائي الرعاية الصحية هذه الخطوات الصحيحة، فلا تتردد في أن تطلب منه أن يتبعها.

 

لا تتناول مشروبًا به مادة الكافيين، أو تدخن خلال الثلاثين دقيقة السابقة للاختبار.

اجلس هادئًا لمدة خمس دقائق.

خلال عملية القياس، اجلس على مقعد، على أن تكون قدماك على الأرض، وأن تكون سانداً ذراعيك؛ بحيث يكون مرفق الذراع في مستوي القلب.

ينبغي أن تلف قطعة القماش القابلة للانتفاخ حول 80% على الأقل من ذراعك، ويجب أن توضع على جلد الذراع مباشرة، لا على قميص أو ما شابه.

 

لا تتحدث خلال عملية القياس.

ولكن يمكن مخالفة هذه القواعد في بعض الأحيان، فإذا كنت تشعر بدوار عندما تغادر الفراش في الصباح أو عندما تقف بعد جلوسك لفترة، فينبغي قياس ضغط دمك أثناء الجلوس وأيضًا أثناء الوقوف لمعرفة ما إذا كان قد انخفض أم لا.

ومن المهم الاحتفاظ بسجل يحوي نتائج قياس ضغط دمك؛ حتى يمكنك مراجعته مع طبيبك.

 

 

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أخبارنا على Google Plus